كنوز ميديا _قال عضو مجلس النواب عن محافظة نينوى عبد الرحيم الشمري، الاثنين، إن اتصالات متواصلة جريت بين الادارة المحلية في نينوى وقادة الجيش العراقي المتواجدين في المدينة قبيل ايام من سقوط مدينة الموصل بيد ارهابيي تنظيم “داعش”.

وقال الشمري  إن “اللجنة التحقيقية التي شكلت ستطلب تفاصيل الاتصالات التي اجريت بين الادارة المحلية في نينوى وقادة الجيش والاجهزة الامنية الاخرى قبل سقوط الموصل بأيام”.

واضاف انه “نريد الاطلاع على ماجرى ومادار من كلام بين جميع الاطراف للوصول الى الحقيقية وراء سقوط المدينة بيد داعش”.

واوضح الشمري أن “الحكومة المحلية في نينوى بشقيها التشريعي والتنفيذي جزء من مشكلة سقوط مدينة الموصل في العاشر من حزيران الماضي”، لافتا الى ان “محافظ نينوى اثيل النجيفي افشى بمعلومات خطيرة من خلال وسائل الاعلام لذا يجب ان يسئل عنها”.

وشكل مجلس النواب الاسبوع الماضي لجنة تحقيقية للوقوف على اسباب سقوط مدينة الموصل بيد عناصر تنظيم “داعش” في 10 من حزيران الماضي بعد انسحاب مفاجئ لقوات قوامها اربع فرق عسكرية من دون قتال.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here