كنوز ميديا _وصل وفد من وزارة الخارجية الايرانية الى العراق لبحث تنفيذ اتفاقية تبادل المحكومين بين البلدين وتأشيرات الدخول الخاصة بالمهام السياسية.

وقال مساعد وزیر الخارجیة الایراني في الشؤون القنصلیة والبرلمانیة والایرانیین في الخارج حسن قشقاوي الذي وصل الی بغداد مساء أمس علی رأس وفد من بلاده انه “سیبحث مع الجانب العراقي تنفیذ الاتفاقیات الموقعة بین طهران وبغداد حول التعاون القضائي والقانوني لاسیما استرداد المدانین والمجرمین بین البلدین”.

وأضاف قشقاوي بانه “سیبحث مع الجانب العراقي موضوع الغاء تاشیرات الدخول لجوازات المهام السیاسیة والخدمة”معربا عن” أمله بقبول الطرف العراقي لهذه المقترحات”.

ویطبق العراق قوانین مشددة ضد المواطنین الاجانب الذین یتسللون الی العراق بصورة غیر شرعیة.

يذكر ان العراق وايران وقعا مطلع العام الحالي اربع اتفافيات في المجالات القضائية والقانونية والاحوال الشخصية ومذكرةً تفاهم تنفيذية لتبادل المحكومين بعقوبات سالبة للحرية بين البلدين، صادق عليها مجلس النواب العراقي ومجلس الشورى الايراني.

کما اتفق البلدان علی تشكیل لجنة مشترکة لدراسة اوضاع السجناء بین البلدین لتمهید ارضیة استردادهم.

يشار الى ان عدد السجناء العراقيين في ايران يبلغ قرابة 150 سجينا وهو نفس العدد التقريبي للسجناء الايرانيين في العراق.انتهى

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here