كنوز ميديا _   شاركَ وزير النفط السيد عادل عبد المهدي في اعمال مؤتمر قمة الإقتصاد والطاقة الذي عقد لمدة يومين في اسطنبول بتركيا. 

 وبحث السيد عادل عبد المهدي مع وزراء الطاقة المشاركين باعمال القمة قضايا أمن الطاقة، ومشاكل الطاقة في القرن الـ 21، واستثماراتها وقضايا الطاقة المتجددة. وناقش السيد وزير النفط السيد عادل عبدالمهدي ، خلال اعمال قمة الإقتصاد والطاقة التي نظمها “المجلس الأطلسي” انخفاض اسعار النفط وتداعياتها على اقتصاد الدول،

مشيرا الى بعض الحلول التي من شأنها المساعدة في استقرار الاسعار. وعلى هامش المؤتمر بحث السيد عادل عبد المهدي خلال لقائه بوزير الطاقة التركي تانر يلدز توسيع العلاقات في المجالات الاقتصادية والاستثمارية وقضايا النفط والتبادل التجاري ،

والسعي المشترك لحل جميع المشاكل العالقة بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين ، مؤكدا ان الاتفاق الاخير بين بغداد واقليم كردستان هو بداية لحل جميع الاشكالات العالقة ، مبينا ان موارد العراق الاساسية متمثلة بالنفط تأتي من الجنوب وخصوصا البصرة ،

وان كردستان هي جزء من العراق وما ينتج من نفط في جميع المناطق هو لكل العراقيين دون استثناء. وفي السياق ذاته التقى وزير النفط  السيد عادل عبد المهدي بوزير الطاقة الامريكي أرنست مونيز،وناقش معه انخفاض اسعار النفط والسبل الكفيلة لمعالجتها .

وانطلقت اعمال مؤتمر قمة الإقتصاد والطاقة التي ينظمها “المجلس الأطلسي”ويجري خلالها بحث قضايا أمن الطاقة، ومشاكل الطاقة في القرن الـ 21، واستثماراتها وقضايا الطاقة المتجددة.ويدير المجلس الأطلسي الذي تأسس عام 1961 حوالي 10 مراكز إقليمية، وبرامج وظيفية تتعلق بالأمن الدولي والإزدهار الإقتصادي العالمي؛ ويتخذ من واشنطن مقراً له.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here