كنوز ميديا _  قدم مجلس محافظة الانبار، الاربعاء، طلبا رسميا الى وزارة الدفاع لتشكيل فرقة عسكرية من اربعة الوية تضم 10 آلاف مقاتل من ابناء عشائر المحافظة لمساندة القوات الامنية في تحرير المحافظة من تنظيم “داعش”.

وقال رئيس المجلس صباح كرحوت  إن “مجلس محافظة الانبار عقد جلسته، اليوم، وقرر خلالها تقديم طلب رسمي الى وزارة الدفاع بتشكيل فرقة عسكرية تضم اربعة ألوية مكونة من 10 الاف متطوع من ابناء عشائر المحافظة، لمقاتلة تنظيم داعش وتحريرها من سيطرتهم”.

واضاف كرحوت أن “مجلس محافظة الانبار ارسل الطلب الى وزارة الدفاع بهذا الخصوص”، مبينا أن “المجلس بإنتظار رد الوزارة على هذا الطلب”.

واعلن قائد عمليات محافظة الانبار اللواء الركن قاسم المحمدي، الجمعة (14 تشرين الثاني 2014) عن فتح باب “التطوع المفتوح” لابناء عشائر المحافظة ضمن قوات الجيش في قاعدتي الحبانية وعين الاسد شرق وغربي الرمادي، فيما دعا عشائر الانبار الى التهيؤ لحمل السلاح للوقوف مع القوات الامنية لتحرير مدن المحافظة من تنظيم “داعش”.

يشار إلى أن رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت أعلن، في 16 تشرين الاول الماضي، عن موافقة وزارة الداخلية على تشكيل لواء المهمات الخاصة من مقاتلي العشائر الساندة للقوات الأمنية بالمحافظة، فيما اكد ان اللواء سيضم 3000 مقاتل.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here