كنوز ميديا / متابعة – دعت صحيفة (صنداي تلغراف) البريطانية الى (ايقاف تمويل الإرهاب)، مشيرة الى أن “اثنين من أكبر ممولي تنظيم القاعدة الارهابي يتمتعان بحماية قطرية على الرغم من أنهما على القائمة السوداء التي اصدرتها الولايات المتحدة.

وتابعت الصحيفة وفقا لموقع “سوريا 2014” أن “هذا يلقي بظلال من الشك حول ما تصر عليه قطر من أنها لا تساند الجماعات الإرهابية بما في ذلك الجماعات المتطرفة في سوريا والعراق”.

من جهة أخرى، ذكرت الصحيفة أن “الجراح البريطاني ميرزا طارق سيخضع الى المحاكمة بعدما فر من بريطانيا للالتحاق بصفوف جماعة طالبان في باكستان”، مشيرة الى أن “الجراح البالغ من العمر 39 عاما والذي استطاع الهرب من السلطات على الرغم من مصادرة جواز سفره عاد من جديد ليطل في واجهة الأحداث بعد أن ظهر في شريط فيديو باسم الدكتور أبوعبيده الاسلامبادي متحدثا باسم طالبان باكستان”.

ولفتت الصحيفة الى أن “ميرزا الذي كان يعمل في مستشفيات التأمين الصحي في لندن وكامبردج تولى اصدار مجلة الكترونية ناطقة باللغة الانجليزية تستهدف تجنيد الشباب المسلم الذي يعيش في الغرب”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here