كنوز ميديا – متابعة /

كشف مسؤول أمني أوروبي رفيع المستوى لصحيفة “De Telegraaf” الهولندية أن الكيان الإسرائيلي خطط لاغتيال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، إلا أن عائقاً لوجستياً أوقف العملية في لحظاتها الأخيرة.

واشار المسؤول الى إن الكيان الإسرائيلي فعّل خطة كان قد أعدها مسبقاً لاغتيال السيد نصر الله في حال أي ظهور علني له بين الجماهير، كما اجرت الوحدات الخاصة الإسرائيلية “سيريات ميتكال” تدريباتها معتمدة على معلومات تفيد بأنه سيظهر بين المشاركين في مراسم عاشوراء.

وأوضح المسؤول الأوروبي والذي يعمل في إحدى سفارات الدول الأجنبية في تل أبيب، أن الخطة تضمنت قصف السيد نصرالله بصاروخ موجه ذي قوة تدميرية صغيرة لكنه قاتل، بهدف إظهار أن الانفجار ناتج عن عبوة ناسفة أو عملية انتحارية، لكن نشر حزب الله لوحداته الخاصة، على طول الخط المفترض لسير السيد نصر الله ادى الى فشل الوحدة الإسرائيلية في تنفيذ عمليتها.

وفي اتصال أجرته الصحيفة مع أحد الضباط الأمنيين الإسرائيليين الذي وصف بـ “رفيع المستوى”، أوضح أن الخوذ التي ارتداها عناصر حزب الله مربوطة بوحدة الردارات الروسية المنصوبة على جبل الشيخ والتي استطاعت تحديد انطلاق الطائرات واختراقها الأجواء اللبنانية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here