كنوز ميديا / الانبار – قال عضو مجلس النواب وشيخ عشيرة البو نمر غربي الانبار غازي الكعود، إن العصابات الداعشية فخخت عشرات المنازل والطريق الرئيسة المؤدية إلى ناحية الفرات التابعة لقضاء هيت.

وقال الكعود إن “الدواعش انشأوا سواتر ترابية حول محيط ناحية الفرات وفخخوها بالعبوات الناسفة، فضلا عن تفخيخ مداخل الناحية تحسبا لاقتحام القوات الامنية والحشد الشعبي وعناصر العشائر للناحية وطردهم الارهابيين منها”.

وبدأت قوات من الجيش العراقي ترافقها قوة من الحشد الشعبي تقدر بـ3 الاف عنصر مع ثلاث عشائر من مناطق غرب الانبار جرى تسليحها الاسبوع الجاري من قبل الحكومة الاتحادية للتحرك باتجاه مركز قضاء هيت لتحريره ،فضلا عن ناحيتي كبيسة والفرات من تواجد العصابات الارهابية.

وأوضح الكعود أن “لجوء الارهابيين الى تفخيخ المنازل والطريق الرئيسة يدلل على هزيمتهم وعدم قدرتهم على مواجهة القوات الامنية والقوات المتحالفة معها”، مبينا أن “قوات الجيش والعشائر ستدخل قريبا الناحية وتطهرها من ايدي الارهابيين”.

وأمنت قوات الجيش العراقي الاسبوع الماضي طرقا استراتيجية باتجاه ناحية الكرمة من ثلاثة محاور، بعد قطع طرق الامدادات من الكرمة باتجاه مناطق شرقي الرمادي ومدينة الفلوجة المحاصرة من قبل قوات الجيش.

وتعهدت عشائر الانبار بتسلم الاسلحة التي حصلت عليها من قوات الجيش العراقي بعد انتهاء المعارك التي تدور حاليا ضد العصابات الداعشية الى الحكومة لضمان بقاء السلاح بيد الدولة ممثلة بالجيش والشرطة والصحوات.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here