كنوز ميديا/ الانبار – قال رئيس مجلس أسناد الفلوجة الشيخ عبد الرحمن النمرواي، أن عصابات داعش الاجرامية احتجزت نحو  1000 مواطن من اهالي الفلوجة  في المستشفى العام على خلفية رفضهم الانضمام لهذه العصابات .

وقال النمرواي إنه ” تم احتجاز المواطنين في قسم الذخائر والمستلزمات الطبية في مستشفى الفلوجة العام”.

وأعلن رئيس مجلس صحوات العراق وسام الحدران، بدأ جميع عشائر المحافظة  بتدوين أسماء أبنائها المرتبطين بالعصابات الداعشية ، بهدف نشرها في وسائل الإعلام، وإعلان البرآءة منهم بصورة نهائية.

وأضاف النمراوي أن ” المسؤول الارهابي عن حراسة سجن المستشفى يدعى وائل طعمة الهبش الملقب ابو معن” .

وكشف مصدر أمني رفيع ، في وقت سابق،عن اجتماع بين المستشارين العسكريين الأمريكيين  وقيادات الجيش والشرطة والحشد الشعبي ، فضلا عن  ممثلي العشائرالأنبارية الثائرة  في قاعدة عين الأسد في  الأنبار، لوضع خطة لاقتحام قضاء هيت شمالي الرمادي .

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here