كنوز ميديا – متابعة

اتفقت وزارة الكهرباء العراقية مع نظيرتها الايرانية على تأسيس شركة حكومية مشتركة، تنفذ اعمال صيانة وتأهيل المحطات وتجهيز قطع الغيار.

 

وزير الكهرباء قاسم محمد الفهداوي الذي استقبل وزير الطاقة الايراني حميد جيت جيان في بغداد ان “العراق بحاجة الى ثمانية الاف ميغاواط من الطاقة بشكل مستعجل، وان يتم بناءها بطريقة جديدة وليست تقليدية”، مؤكدا ان “الوزارة عملت بشكل خاطئ باستيرادها لقطع غيار لمحطات بنيت قبل مايقارب 30 عاماً وان هذا الامر يتحقق من خلال استبدال منظومات السيطرة بالكامل في المحطات القديمة”.

 

وأشار الفهداوي الى انه “تم الاتفاق على تجديد عقد استيراد الطاقة الكهربائية من المنظومة الايرانية، لمدة عام اضافي بنفس السعر بدون زيادة على ان يستمر الاستيراد لثلاث سنوات من الان”، لافتا الى انه “ستكون سنتان بنفس الكمية الحالية البالغة 1200 ميغاواط، ويخفض في السنة الثالثة، بعدها سيتوقف الاستيراد بالكامل”.

 

وأوضح ان “العراق بحاجة الى الغاز الطبيعي الايراني لستة اعوام مقبلة، كون الحقول العراقية ستكون جاهزة لمنح المحطات التوليدية الغاز بعد هذه الفترة”، موضحا انه “تم تفعيل برامج التدريب لمنتسبي وزارة الكهرباء العراقية وارسال وفود من مختلف الاختصاصات الى ايران لاغراض التدريب”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here