كنوز ميديا / بغداد – اثارت صورة تظهر الفريق الركن محمد العسكري الناطق الرسمي لوزارة الدفاع  العراقية وهو يمسك المايكرفون لاجراء لقاء مع محافظ كربلاء عقيل الطريحي خلال الزيارة التي قام بها وزير الدفاع خالد العبيدي الى مبنى قيادة عمليات الفرات الاوسط في كربلاء مؤخراً، أثارت استياء واستغراب عدد من الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال حسام المعملجي ناشط مدني في كربلاء “نتسائل بعض المرات عن سبب ضياع هيبة جيشنا البطل، فاذا كان شخص برتبة فريق يمسك المايكرفون كمراسل لمحافظ كربلاء؟”.

واضاف “للمعلومات ان رتبة الفريق تعد الرتبة الثانية  في الترتيب العسكري في العراق”.

واعرب عن استغرابه وسر مسك المايكرفون من قبل اللواء العسكري، وهل عجزت الوزارة عن ايجاد شخص من دون رتبة لمسك المايكرفون لاجراء اللقاء مع الطريحي، وايضا يظهر في الصورة وزير الدفاع خالد العبيدي وهو في حالة خجل جداً.

وختم قوله “اذا شخص برتبة فريق ركن يمسك المايكرفون للمحافظ..فمن سيمسك المايكرفون للقائد العام للقوات المسلحة؟”.

2 تعليقات

  1. تعرف ليش لان ماماخذها ابتعبه او ابعمله الله اعلم جان عريف والمالكي قلبه فريق ركن، عيوني الفريق بالمرتبة العسكرية هي بمثابة مرتبة وزير بالدرجة المدنية ويحمل جواز دبلوماسي وله امتيازات الوزير بالضبط

  2. والله خزيتو الجيش وما عاد اكو قيمه واعتبار لجيش العراق،صايره بكل جيوش العالم ضابط برتبة فريق ركن يشتغل متحدث باسم وزارة الدفاع ،هذا اللي يسموه محمد السمكري من وين جاب رتبة فريق ركن وشلون وصل هاى الرتبه ، أكيد واحد لوكي ومنافق وعنده حبايب وصلوها لها الرتبه ، زين اذا المتحدث برتبة فريق ركن لعد شنو رتبة وزير الدفاع او رءيس الأركان ،،

اترك رداً على يوسف حمدان مشختي إلغاء الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here