كنوز ميديا / متابعة – قال راديو إسرائيل إن امرأة كندية المولد هاجرت إلى إسرائيل وخدمت في الجيش انضمت إلى المسلحين الأكراد الذين يقاتلون تنظيم “داعش” بشمال سوريا.

وقالت المواطنة الإسرائيلية التي عرفها الراديو ، الاثنين ، على انها “تبلغ 31 عاما ومن سكان تل أبيب انها اتصلت بالمقاتلين الأكراد عبر الإنترنت قبل أن تسافر عن طريق العراق لتلقي التدريب في أحد معسكراتهم على الحدود السورية”.

وقالت لمحطة الاذاعة “إنهم أشقاء وشعب طيب. وهم يحبون الحياة كثيرا مثلنا في حقيقة الامر”.

وقال راديو إسرائيل إن “المرأة كانت تستعد لدخول مناطق القتال في شمال سوريا حيث أن المقاتلين الأكراد بينهم كثير من النساء ويحاولون صد مقاتلي التنظيم”.

وأضاف دون ان يذكر تفاصيل أن “المرأة شعرت بأنها تسهم بخبرتها العسكرية الإسرائيلية”.

وتحظر إسرائيل على مواطنيها السفر إلى دول معادية ومن بينها سوريا والعراق، فيما ذكرت رويترز ان المسؤولين الاسرائيليين لم يردوا على استفسار لها بشأن إن كانت المرأة يمكن ان تواجه محاكمة لدى عودتها إلى إسرائيل. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here