كنوز ميديا – بغداد /

اعلنت لجنة تقصي الحقائق في مجزرتي السجر والصقلاوية التابعة للجنة الامن والدفاع النيابية، عن استكمال تقرير المجزرتين الذي يتضمن تحديد اسماء الضباط المقصرين.

 

وقال عضو اللجنة النائب شاخوان عبدالله في تصريح صحفي ” نحن في اللجنة انجزنا تقريرنا حول المقصرين ومن لهم يد في المجزرة التي حصلت بمنطقتي السجر والصقلاوية”، موضحاً أن “التقرير يتضمن تحديد الاسماء المقصرة من الضباط في وزارة الدفاع الاتحادية وكذلك الذين كانوا في ساحات القتال”.

 

واوضح عبد الله أن “اللجنة ارسلت التقرير الى رئاسة مجلس النواب، ولكن الاخيرة لم تدرجها خلال جلسات المجلس الماضية”، قائلا “نحن مسؤولين امام الشعب العراقي وتوصياتنا حول المجزرة، سترفع الى رئيس الوزارء القائد العام للقوات المسلحة، للاخذ بها ومحاسبة المقصرين”.

 

وكان العشرات من الجنود قد استشهدوا واصيبوا في ناحية الصقلاوية ومنطقة السجر في محافظة الانبار على أيدي تنظيم “داعش” الارهابي بعد حصار دام عدة ايام، وتعد هذه الحادثة هي الثانية من نوعها التي يقتل فيها عدد كبير من الجنود، بعد حادثة قاعدة سبايكر. 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here