عبد الامير الماجدي /

 جميعنا يتفق في ان العراق من شماله الى جنوبه ومن شرقه الى غربه هو وطن واحد عاش لعصور من الزمن تحطمت على اسواره العديد من المؤامرات والحيل ونتفق جميعنا على اننا اخوة في الوطن بكل ما تحمله  مستمسكاتنا الاربعة التي يحلو للبعض تسميتها (الصداميات الاربع) اذن نحن اخوة اما في الدين واما في الوطن او نظراء بالخلق لاننا بشر جميعنا من ادم وادم من طين صلصال واعتقد انه من طين الجنوب تحديدا لان المناطق الشمالية تتزاحم بها الصخور والمناطق الغربية تكتظ بها الرمال فلا مكان للطين غير ان يتواجد على ارض رخوة كارض الجنوب ولو اني خرجت عن الموضوع قليلا لان اوجاعنا كثيرة فلايدري البعض او يدري ويحاول ان يتغابى بان ارض الجنوب هي  المكان الذي ترتاح به امهات الانبياء او هي رسالة ربانية  في ان يكون هذا المكان سرير الرسل والطاهرين ولا ادري لم اخرج عن النص في كل مرة؟! اعتقد لان احدهم لا نعرف في أي فندق يقيم علا نباحه وثمل  في احد ملاهي عمان ليتفوه بعبارات اكبر من قامته  ليدعي ان اهل ميسان هنود!!  لكننا لا نعيره اي اهتمام لانه جاهل لا يعرف التاريخ جيدا ومسكين لان حقده جعله يهذي من دون ان يعلم لكن نحس ان هناك شيئا يطلق روائح فاسدة اعتقد انه  ناتج عن تفسخ الارواح ولو ان تاريخنا يعج بالروائح الفاسدة بحيث حين نتصفحه نضع منديلا على انوفنا او نلبس قناعا واقيا فكم من مصائب يحمل؟ وكم من بؤس يمر في سطوره؟ ودوما ما تكون الفئة الغالبة هي الهدف وقد يزيدنا عجبا ان نجد احدى ممثلات الشعب تجلس في بيت الشعب وتاكل من مال الشعب وتقف بجانب قاتل وتبكي عليه كالام التي تبكي لفقدان زوجها او ابنها ولا ندري والسؤال بدأ يدور حولنا ويحاول ان يضغط علينا ولا نعرف الاجابة عنه لاننا لا نعرف هل هناك صلة قرابة متينة من الدرجة الاولى ام انها تواسي مجرما سفك دم استاذ جامعي بدم بارد لديه عائلة واهل واصدقاء وبلد!! ثانيا انها لا تمثل نفسها هي الان بمكان تحسب عليها كل تحركاتها ونريد ان نسال السيدة الاء هل بكت على ضحايا سبايكر او البو نمر او اليزيدين والمسيحيين؟! الم تدرِ ان الدمعة في حضرتهم اكثر تاثيرا بنفوس الشعب من دمعة باحضان قاتل تلك الاسئلة مازالت تحيرنا فاللهيبي مازال يعيش بعمان ويبذخ من نقود الشعب والاء تجلس على كرسي قد لا تعي ماهيته انها تمثل العراق لا عائلتها او قوميتها فلله دركم يا قوم.

 

2 تعليقات

  1. كلامك جميل بس الرجال ما قال شي مخالف للحقيقة المره الي كلنا ننزعج منها وهي ان رجال الدين شجعو على هجرة واستيطان شمال الهند وجنوب بكستان وشرق الخليج في جنوب العراق كي يزيد عدد افراد البيت الشيعي ، واكبر دليل ان معظم المراجع هم غير عراقيين . فعلا شنو الزعل
    اي كفر الرجل خوموو كفر

  2. هى ليست فى احضانه يا اعمى البصر و البصيرة و يا قذر الضمير و اللسان … و الضابط المذكور ليس قاتل يا احمق فهو اسكت كلبا كان يعوى بالشتائم و السباب على اهله الكورد الذين هم تاج راسكم ….و حسنا ما فعل حيث ان اشلاتية لا يعرفون القوانين و التعليمات و يحاولون كسرها و محوها من كل مكان كدابهم دائما و معه اللسان السليط و الطويل الذى يجب قصه …. و اما عراقك العريق منذ عصور لا يصل عمره الى مئة سنة بل هو الان 98 و يكمل المئة بعد سنتين او اكثر …. و اما العصور القديمة فهى ليست تاريخكم بل كنتم حينها فى الربع الخالى بين كر و فر و غنائم و سبايا …..العراق القديم او اوروك يعود ملكيته الى الشعوب الاصيلة التى سكنت الارض منذ الاف و ملايين السنين و لم ياتوا من جزيرة الخرب غزاة و نهابين و اكلى السحالى و الجراد ز و الكورد عاشوا و عمروا جبال كوردستان حتى قبل تراجع البحر و تكون ارض جنوب العراق و الدليل التاريخى و الجغرافى هو هذا النفط الذى تكون فى باطن الارض نتيجة تراجع البحر و ترسب الطمى …و خسئت فى كل ما قلته يا نكرة و طائفى حقير ……

اترك رداً على mihraban إلغاء الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here