كنوز ميديا / متابعة – أعلن مسؤول في هيئة الآثار الليبية، اليوم الاثنين ، أن مجهولين استولوا، أمس ، على تمثال يجسد شخصية شيخ الشهداء عمر المختار وهو يمتطي صهوة جواده، كان موضوعًا أمام مقر المجلس البلدي لمنطقة الماية على الطريق الساحلي غرب العاصمة الليبية طرابلس.

وقال المسؤول الليبي بحسب مصادر اعلامية ليبية إن “التمثال الآثري اختفى في ظروف غامضة مماثلة للظروف التي اختفى على إثرها الثلاثاء الماضي التمثال الآثري المعروف باسم (الحورية والغزالة) الذي يعتبر من أهم المعالم التاريخية وسط العاصمة طرابلس″.

وكان المجلس البلدي للعاصمة الليبية، أعلن منتصف الأسبوع اختفاء التمثال الآثري المعروف باسم “الحورية والغزالة” الذي يعد من أهم المعالم التاريخية للعاصمة طرابلس، وقال المجلس البلدي لمدينة طرابلس، إن “هذا التمثال يعد من أهم وأعرق المعالم التاريخية في العاصمة طرابلس″.

ودان المجلس الحادث، وتعهد بالحفاظ على الموروث التاريخي والثقافي للمدينة، لافتًا إلى أن “الجهات الأمنية شرعت في التحقيقات لمعرفة ملابسات الحادث”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here