متابعة / كنوز ميديا – تضاربت الانباء بشأن مقتل زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي، بعد قصف لطيران التحالف استهدف رتلا من عشر سيارات قرب مدينة الموصل، اليوم الاحد.

ففي الوقت الذي أكدت فيه مصادر في الحكومة العراقية انها بدأت التحري وجمع المعلومات لمعرفة ما اذا كان المستهدف في القصف هو البغدادي نفسه، رفضت السفارة الاميركية الافصاح عن اية معلومة بهذا الشأن.

في هذا الوقت لمح المتحدث الرسمي لتنظيم “داعش”، محمد العدناني، الى إصابة زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي، خلال غارات شنتها طائرات التحالف الدولي.

وفي تغريدة منسوبة لحساب شخصي خاص بـ”العدناني”، على مواقع التواصل الاجتماعي، قال متسائلا: “هل تظنون بأن الخلافة تنتهي باستشهاد الخليفة”؟.

وكان المتحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأميركي الكولونيل باتريك رايدر أكد ان غارات جوية أميركية دمرت قافلة من عشر سيارات تابعة لتنظيم داعش كانت تسير في موكب قرب مدينة الموصل.

وقال ان “لدى الجيش ما يدعوه للاعتقاد بأن القافلة كان فيها عددا من قادة التنظيم وكان الموكب يتألف من عشر شاحنات مسلحة. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here