كنوز ميديا/ بغداد – طالب عضو مجلس النواب عن محافظة نينوى النائب احمد مدلول الجربا ،السبت، محافظ نينوى اثيل النجيفي والاطراف السياسية في مجلس المحافظة الى ترك الخلافات وتبادل التهم جانبا والتركيز على الحلول الواقعية لانقاذ المحافظة وابنائها من معاناتهم وبطش الدواعش.

وقال النائب الجربا في بيان تلقت (كنوز ميديا)نسخة منه “ان هنالك اولويات يجب الاهتمام بها ومحاسبة المقصرين والمسؤولين عن سقوط المحافظة سيكون له الوقت المناسب كي ينال كل ذي حق حقه.

واضاف ان “سقوط محافظة نينوى في العاشر من حزيران الماضي لم يكن مصادفة بل هو عمل ومخطط اجرامي شارك فيه ويتحمل مسؤوليته اطراف عدة سواء من خلال الاهمال او التحريض اوالمشاركة بشكل او باخر من مجلس المحافظة او محافظها او حتى من بعض رجال الدين الذين حولوا منابرهم الى ابواق للشحن الطائفي ناهيك عن التقصير الحكومي في جوانب منها خدمية واخرى امنية ، لكن التقصير والذنب الاكبر يقع على عاتق من اعطى  الاوامر من غرف القرار في بغداد الى القيادات الامنية للانسحاب من مواقعها مما ساعد على دخول الارهابيين وسيطرتهم على المحافظة باكملها دون قتال”.

وقال اننا “لسنا غافلين عن تلك الاسباب وهنالك الكثير من الخفايا الاخرى التي بحاجة الى كشف ، كما ان هنالك العديد من الشخصيات التي تتحمل المسؤولية ويجب ان تنال قصاصها العادل ،لكننا في نفس الوقت نبحث عن الاهم وبعدها سنفرغ انفسنا  للمهم وتركيزنا اليوم يجب ان ينصب على توحيد المواقف والجهود لتحرير المحافظة وانقاذ اهلها من بطش الدواعش وضمان عودة العوائل النازحة الى ديارها”.

وانتقد الجربا “الصراعات وتبادل الاتهامات التي نراها اليوم بين محافظ نينوى واعضاء مجلس المحافظة”، مبينا ان “انشغالهم بهكذا امور لم ولن تخدم المحافظة كونها لاتتعدى المزايدات على حساب دماء الابرياء التي تراق يوميا في نينوى ومعاناة الاف العوائل المشردة في العراء في هذه الظروف الصعبة”، داعيا تلك الاطراف الى “ترك الخلافات جانبا وتركيز الجهود لتحرير المحافظة وبعدها سياخذ كل ذي حق حقه ولن يتم التهاون في محاسبة المقصرين جميعا”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here