كنوز ميديا / الديوانية – أقتحمت قوات التدخل السريع “سوات” صباح ، اليوم الاربعاء، مبنى مجلس محافظة الديوانية.

ونقل مصدر  في مجلس المحافظة قوله ان “قوات سوات اقتحمت مبنى مجلس الديوانية، وقد يكون ذلك تدخلا منها لتغيير الخارطة السياسية بالقوة، وتنصيب رئيس مجلس محافظة جديد”.

وبين المصدر ان “عملية الاقتحام تمت بأمر من محافظ الديوانية”، مشيرا الى ان “عناصر سوات اقتحمت المجلس بصحبة رئيس مجلس المحافظة الجديد جبير الجبوري المنتمي لابناء الديوانية “ائتلاف دولة القانون وكتل أخرى” من اجل اخذ رئاسة المجلس من الخزاعي المنتمي لـ “المواطن”.

وكانت كتلة أبناء الديوانية في مجلس المحافظة – يبلغ عدد أعضائها 16 -قد صوتت خلال جلسة عقدتها في الثلاثاء “21 تشرين الأول” على إقالة رئيس المجلس “حاكم الخزاعي” المنتمي الى كتلة المواطن من منصبه، وصوتت أيضاً على تعيين الرئيس السابق لمجلس المحافظة جبير الجبوري عن دولة القانون بديلاً عن الرئيس المقال.

بدورها عدت كتلة المواطن عقد تلك الجلسة بالأمر المخالف للقانون، ولا يؤخذ بإقالة رئيس المجلس أو تنصيب البديل. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here