كنوز ميديا – الانبار/

  رحب رئيس صحوة أبناء العراق الشيخ وسام الحردان ، الأربعاء ، بدخول قوات الحشد الشعبي إلى المحافظة ومساندة العشائر الانبارية في محاربتها ضد الدواعش.

 

وتشكلت قوات الحشد الشعبي بعد أن أصدر المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني فتوى الجهاد الكفائي  ، حيث تطوع مئات الالاف  لمقاتلة عصابات داعش الاجرامية وتطهير المناطق المغتصبة من تواجدهم.

 

وقال الحردان في تصريح صحفي ، إن”قوات الحشد الشعبي هم جزء من المنظومة الأمنية، لذلك لايمكن فصلهم عن تلك المنظومة، لانهم يقاتلون من أجل تطهير اراضينا”.

 

وأضاف أننا “قمنا بتوصية جميع العشائر لمؤازرة قوات الحشد الشعبي”. مبيناً أن “قوات الحشد الشعبي كان لهم دور كبير في تطهير حديثة وبروانة وعامرية الفلوجة”.

 

وأعلن مجلس محافظة الانبارفي وقت سابق، انتهاء 2000 عنصر من مختلف عشائر المحافظة تدريباتهم لمواجهة عصابات داعش بالتنسيق مع قوات الجيش في مختلف مدن المحافظة. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here