كنوز ميديا – متابعة

رفعت تويوتا كورب توقعاتها للأرباح التشغيلية عن العام بالكامل 9.1 % يوم الأربعاء إذ أدى تراجع كبير في سعر صرف الين لزيادة قيمة الايرادات الخارجية وعوض انخفاض المبيعات.

 

وتتوقع أكبر شركة لانتاج السيارات في العالم أن تبلغ الأرباح التشغيلية 2.50 تريليون ين “21.87 مليار دولار” للسنة المالية التي تنتهي في 31 مارس آذار بدلا من 2.30 تريليون ين في التوقعات السابقة بفضل مكاسب من العملات الأجنبية قيمتها 135 مليار ين.

 

وتتوقع الشركة أن تبيع 9.05 مليون سيارة بدلا من 9.10 مليون.

 

كما عدلت تويوتا تقديراتها لصافي الأرباح إلى 2.00 تريليون ين من 1.78

تريليون.

ويشمل صافي الأرباح ايرادات مشروع مشترك في الصين.

 

وفي الفترة من يوليو تموز إلى سبتمبر أيلول تضافر هبوط الين بنسبة ثمانية في المئة مع خفض التكاليف في تحقيق نتائج قياسية لتويوتا في الربع الثاني.

 

وأعلنت الشركة عن زيادة 11.3 % في الأرباح التشغيلية في الربع الثاني إلى 659.22 مليار ين مقابل 650.7 مليار متوسط توقعات 13 محللا استطلعت رويترز اراءهم.

 

وارتفع صافي الربح 23% إلى 539.06 مليار ين.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here