كنوز ميديا/ الديوانية – أقتحمت قوات التدخل السريع (سوات) صباح اليوم الاربعاء، مبنى مجلس محافظة الديوانية، وسط مخاوف من تغييرات في الحكومة المحلية بالقوة.

وذكر مصدر مطلع ان “قوات سوات اقتحمت مبنى مجلس الديوانية، وقد يكون ذلك تدخلا منها لتغيير الخارطة السياسية بالقوة، وتنصيب رئيس مجلس محافظة جديد”.

ويتخوف مراقبون من الازمة السياسية والخلافات التي تعصف بحكومة الديوانية وان تكون هذه الخطوة محاولة لتنصيب رئيس للمجلس بالقوة.

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here