كنوز ميديا / بغداد – كشف الشيخ نعيم الكعود احد شيوخ قبيلة البونمر ، اليوم الثلاثاء ، عن استشهاد 461 شخصا من الرجال والنساء والأطفال من عشيرته على يد مسلحي داعش منذ 24 من أيلول الماضي ولغاية مساء الاحد 2 من تشرين الثاني.

وقال الكعود في تصريح ان “مناطق في هيت والثرثار والزوية والبكر وصحراء قبيلة البوعساف شهدت على وحشية إعدامات داعش ليصل العدد الى 461 قتيلا مع احتجاز اكثر من الف شخص لدى داعش من القبيلة”.

وأضاف ان “بعض ابناء العشائر السنية يتعاونون مع داعش للقضاء على قبيلة البو نمر لان 99% من عشيرة البو نمر الذين يصل عددهم الى 500 الف شخص يقفون ضد داعش، كما وقفوا ضد تنظيم القاعدة في 2006 و2007″.

وأكد الكعود ان “عشائر سنية وشيعية عديدة عبرت عن تضامنها مع قبيلة البونمر وتطوع المئات من أبناء مدينة الصدر الشيعية لتحرير مناطق البونمر بحسب الشيخ نعيم الكعود، الذي ناشد هذه العشائر للضغط على الحكومة العراقية في الإسراع بتسليح ابناء عشريته ليحرروا مناطقهم التي وقعت بيد داعش لانهم يعرفون من نفذ عمليات الإعدام”. 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here