كنوز ميديا / الانبار – أكد وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي، الجمعة، خلال اجتماعه بالقادة العسكريين في قاعدة عين الاسد بمحافظة الانبار، ان “القوات الامنية ومقاتلي العشائر سيحررون المحافظة خلال شهر واحد”.

 وقال رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت في تصريح”، إن “وزير الدفاع وصل اليوم، الى قاعدة عين الاسد الجوية في محافظة الانبار”، مبينا انه “عقد اجتماعا مع القيادات الامنية لمتابعة الخطط الموضوعة لتحرير قضاء هيت وناحيتي كبيسة والفرات غربي الانبار”.

واضاف كرحوت أن “الاجتماع ناقش سبل تعزيز القوات الامنية بالطائرات الحربية ووالمروحيات القتالية لاشتراك بتحرير مدن الانبار”، مشيرا الى ان “العبيدي ناقش مع المجتمعين مناقشة توفير سكن لعشائر البو نمر وتامين مكان مناسب لهم بعد ان تم تهجيرهم من قبل داعش، بالاضافة الى تسليح ابناء البونمر وعشائر الجغايفة والعبيد لمساندة القوات الامنية”.

واوضح كرحوت أن “وزير الدفاع التقى قائد عمليات الانبار رشيد فليح وقائد شرطة الانبار اللواء الركن كاظم محمد الفهداوي وآمري الافواج والألوية وبحضور قائد عمليات الجزيرة والبادية االواء الركن ضياء كاظم”.

وتابع كرحوت ان “وزير الدفاع اعلن خلال الاجتماع ان عملية تحرير الانبار ستكون خلال شهر واحد، وخاصة مناطقها الغربية في راوه والرطبة والقائم غرب الرمادي”.

ووصل وزير الدفاع خالد العبيدي اليوم الجمعة الى قاعدة عين الاسد غربي الانبار، للقاء القيادات الامنية في المحافظة ووضع الخطط العسكرية لتحرير مدن المحافظة التي تخضع تحت سيطرة تنظيم “داعش”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here