كنوز ميديا/ بغداد – راى عضو مجلس النواب عن ائتلاف الوطنية كاظم الشمري ، الخميس، ان ” اسناد وزير الدفاع خالد العبيدي  لقيادة عمليات بغداد بواجبات قتالية في قاطعي سامراء والكرمة هو مؤشر على تحول قطعاتنا العسكرية من حالة الدفاع الى الهجوم. “

وقال الشمري في بيان تلقت (كنوز ميديا) نسخة منه اليوم ،ان “اسناد العبيدي لقائد عمليات بغداد الفريق الركن عبد الامير الشمري واجبات متقدمة في قاطعي سامراء والكرمة هو دليل على مدى نضوج اليات الدفاع عن العاصمة وتحصينها بشكل كبير والتوجه من حالة الدفاع الى حالة الهجوم بعد الانكسارات المتواصلة التي تعرضت لها فلول الارهاب في مناطق عدة”.

واضاف ان “مراهنات الارهاب على اسقاط العاصمة وشعاراتهم الرنانة في ما مضى قد ذهبت ادراج الريح بعد ان اصطدمت بدروع بشرية صلبة واصبحت المبادرة اليوم لابناء قواتنا المسلحة لرد الصاع صاعين لهم وتحولت العاصمة من اطواق للدفاع الى جحافل متقدمة لاقتناص الدواعش اينما حلوا ولن يعصمهم من نيران قواتنا البطلة الا الفرار مخذولين”.

واكد الشمري ان “قيادة علميات بغداد تحملت مسؤولية كبرى وكانت كما عرفناها دائما على قدر تلك المسؤولية واستطاعت تامين العاصمة خلال تلك الفترات الصعبة التي زحف فيها الارهابيون من كل جانب باتجاهها وهو جهد استثنائي يستحق منا كل التقدير والاحترام وتضحيات وكانت على مستوى الثقة التي وضعها فيهم الشعب العراقي عموما وابناء العاصمة بغداد خصوصا”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here