كنوز ميديا/ بغداد – اعتبر رئيس الوزراء حيدر العبادي، الخميس، أن قيام تنظيم (داعش) باعدام عدد من ابناء عشيرة البو نمر في محافظة الانبار “تغطية لهزائمه”، فيما توعد بالرد بكل قوة وحزم على هذه الجريمة.

وقال العبادي في بيان تلقت (كنوز ميديا) نسخة منه، ان “جريمة اعدام عدد من ابناء عشيرة البو نمر في محافظة الانبار على يد تنظيم داعش، تكشف ان هؤلاء الارهابيين لا يميزون بين عراقي واخر في اراقة الدماء وانتهاك الحرمات”، معتبرا ان “هذه الجريمة ما هي الا تغطية على هزائم التنظيم”.

ودعا العبادي القوات المسلحة والاجهزة الامنية الى “بذل اقصى جهودها لمطاردة المجرمين وانزال القصاص العادل بهم”، متوعدا بـ”الرد بكل قوة وحزم على هذه الجريمة البشعة بحق اخوتنا وابنائنا من عشيرة البونمر”.

يشار الى ان” مسلحي تنظيم “داعش” اعدموا 30 شخصا من عشيرة البو نمر غرب الرمادي بمحافظة الانبار بحجة مقاتلة التنظيم، بعد ان اختطفهم في وقت سابق من منطقة حي البكر وسط قضاء هيت.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here