كنوز ميديا – متابعة

استقر الدولار يوم الأربعاء بينما ينتظر المستثمرون بيان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الذي من المتوقع أن يجدد موقفه الحذر إزاء رفع أسعار الفائدة في ختام اجتماع على مدار يومين للجنة السياسة النقدية.

 

ويبدو من شبه المؤكد أن يعلن مجلس الاحتياطي إنهاء برنامجه التحفيزي لشراء السندات البالغة قيمته أربعة تريليونات دولار لكن من المرجح أيضا أن يطمئن الأسواق بأن رفع الفائدة لن يكون وشيكا في ضوء التضخم الأمريكي الضعيف وتباطؤ النمو العالمي.

 

وتراجع الدولار 0.2 بالمئة أمام الين الذي يعتبر ملاذا آمنا ليسجل 107.97 ين.

 

واستقر اليورو عند 1.2735 دولار مقتربا من أعلى سعر في أسبوع 1.2765 دولار الذي سجله يوم الثلاثاء.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here