كنوز ميديا/ الانبار – اعلن رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت، الاربعاء، ان عدد الاطفال الذي توفوا بسبب تهجير اسرهم من قرية (ازوية) غرب الرمادي بلغ 18 طفلاً، فيما اشار الى حدوث ثلاث حالات ولادة لنساء نازحات في الصحراء بين قضاءي هيت وحديثة.

وقال كرحوت في تصريح إن “عدد الاطفال الذي توفوا بسبب تهجير اهالي قرية ازوية التابعة لقضاء هيت  بلغ 18 طفلاً”، لافتاً الى “حدوث ثلاث حالات ولادة لنساء نازحات في الصحراء الواقعة بين قضاءي هيت وحديثة غرب الانبار”.

وطالب كرحوت “منظمة الصحة العالمية الامم المتحدة بدعم الاطفال الذين نزحوا من القرية بسبب ما يعانونه من ظروف”.

وأعلن رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت، في وقت سابق من اليوم الاربعاء عن قيام عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي بتهجير أهالي منطقة (ازوية) غرب الرمادي من منازلهم، مؤكدا وفاة عدد من الأطفال بعد توجه تلك الأسر الى الصحراء باتجاه حديثة، فيما طالبت قائممقامية حديثة الجهات الرسمية بأرسال مساعدات عاجلة لهم.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here