كنوز ميديا / بغداد – كشفت قيادة عمليات بغداد، الاثنين، عن تعاقد العراق مع شركات عالمية رصينة لتجهيزه بأجهزة حديثة لكشف المتفجرات، مبينة ان العراق سيتسلم مطلع الشهر القادم وجبة من عجلات متطورة تعمل بالأشعة السينية لكشف المتفجرات.

وقال المتحدث الرسمي باسم قيادة العمليات العميد سعد معن في تصريح اطلعت عليه (كنوز ميديا) إن “العراق تعاقد مع شركات عالمية رصينة لتجهيزه بأجهزة حديثة ومتطورة لكشف المتفجرات”، مشيرا الى أن “مطلع الشهر القادم سوف تصل وجبة من عجلات الطاقة العالية التي تعمل بالاشعة السينية وتسمى (M16)، حيث تمتاز بوضوح الصورة والدقة العالية وتختلف عن الاجهزة السابقة بصورة كلية من خلال الدقة والكفاءة”.

وأضاف معن أن “الشهر القادم ايضا ستصل دفعة من العجلات ذات الطاقة الواطئة بعد إنهاء بعض الإجراءات لدخولها للبلاد”، لافتا الى أن “هناك لجان فنية من البلد المصنع ستقوم بعمل مشترك مع العراق لتطوير كفاءة هذه العجلات وادخالها والعمل بها داخل البلاد”.

وكان الوكيل الاقدم لوزارة الداخلية عدنان الاسدي كشف، امس السبت ، ان اجهزة امريكية حديثة لكشف المتفجرات ستصل العراق الشهر الحالي.

فيما دعا محافظ كربلاء عقيل الطريحي، في ، الى محاكمة العراقيين والأجانب الذين استوردوا جهاز الـID المستخدم في التفتيش إلى العراق، مؤكدا أن هذا الجهاز لا يناسب المرحلة وتحدياتها الكبيرة.

يذكر ان” رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن، أنه سيتم التخلص من جهاز السونار المستخدم في نقاط التفتيش قريبا والتعويض عنه ببديل، فيما أكد عدم وجود أي تجاوز على المواطنين من قبل عناصر الحشد الشعبي.

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here