كنوز ميديا – نينوى /

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الأحد، بأن عصابات داعش  أصدرت أمراً بمصادرة أموال وممتلكات الموظفين الذين لا يلتحقون بدوائرهم في الموصل اعتبارا من مطلع الشهر المقبل.

 

وقال المصدر في تصريح صحفي إن “تنظيم داعش الإرهابي أصدر، اليوم، أمراً بمصادرة أموال وممتلكات موظفي دوائر الدولة الذين يتخلفون عن الالتحاق بدوائرهم”.

 

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “هذا القرار سيكون نافذاً اعتباراً من مطلع الشهر المقبل”.

 

وكان مصدر محلي في محافظة نينوى أفاد في (10 تشرين الأول 2014)، بأن تنظيم “داعش” بدأ باستقطاع مبالغ مالية من رواتب الموظفين كافة بحجة “الزكاة”.

 

وما تزال أغلب أجزاء نينوى تحت سيطرة “داعش” بعد أن حققت قوات البيشمركة المدعومة بمقاتلين من العشائر تحرير منطقة ربيعة الحدودية ومناطق أخرى مهمة، فيما لجأ التنظيم المتطرف إلى عدة أساليب من اجل الحصول على التمويل اللازم لعملياته وذلك بعد قصف طائرات التحالف معظم آبار النفط التي يسيطر عليها واستهداف مصادر تمويله الأخرى، ومنها اخذ الإتاوات. انتهى 7

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here