علاء صلاح /

السلام عليكم وكل عام وانتم بخير .. نحن الان في وقت نرى فيه الاخوة السنة والاكراد يتكالبون على اخذ حصتهم من نفط الشيعة ودون ان يقدموا للميزانية فلسا واحدا .. والاكراد هينون لكن السنة ليس فقط لا يقدمون فلسا واحدا بل يقدمون الدمار والذبح لنا نحن الشيعة ومع ذلك يطلبون ولكي يبقوا معنا في وحدة هي مهزلة بحق دماء وكرامة الشيعة ان نعطيهم وزارة الدفاع ونسلحهم باموالنا ليقتلونا بها .

. لماذ لا يتم الخطاب من قبل التحالف الوطني بلغة واثقة بل ومتعالية عليهم ؟ لماذا نعطيهم وزارة الدفاع وحرسا خاصا لهم يذبحوننا به؟ لنقل لهم اننا لانحتاجكم بل انتم تحتاجوننا ، ولا يهمنا ان انفصلتم بل الافضل لنا ان تنفصلوا وحتى الفيدرالية لن تفيد لاننا سنبقى نصرف عليكم وانتم تذبحوننا … ان الحل الان في حماية الشيعة من غدر احباء عمر هو في اقامة دولتنا من سامراء الى الفاو والى عرعر،..من الممكن ان نعطيهم تلعفر في مقابل سامراء .. اما السنة المتبقين في بغداد وقليل في الزبير والالاف القليلة شمال بابل فنحن متفضلون ان نسمح لهم بالعيش معنا في

دولة عادلة تحمي مكوناتها لغالبية العظمى من الشيعة وتكون ملاذا للمسيحييين والصابئة واليزيديين ومن كان اصله من السنة من بغداد والبصرة وبابل حصرا ولا نقبل ان ينزح اليها السنة من محافظات اخرى .. دولة نحيطها بجدار عازل يحمينا من شر محبي عمر ونسلح انفسنا كما نشاء لنكون جيشا مخلصا عظيما يحمينا من مذابح السفياني القادمة ..

. هل تخشون ان لا تعترف بنا امريكا؟ لتذهب الى الجحيم لانها حتى لو منعتنا من تصدير النفط فنبيعه من تحت الغطاء ونحصل على ميزانية جيدة لدولتنا التي ستعترف بها الصين وروسيا وايران .. نحن الان اصلا نخسر اكثر من نصف الميزانية على السنة والاكراد وعلى تسليح جيش يقوده وزير وضباط سنة سيذبحوننا .ام هل تخشون ان يمنعوا الماء عن دولتنا؟ ستدك صواريخ وطائرات دولتنا سدودهم لتعيد الماء الذي لا يمكنهم منعه قانونيا عنا ..ام ستكون حجتكم ان المرجعية ليست مع هذا الطرح؟ انتم اطرحوه اولا ولتمنعه المرجعية لاحقا لانه بهذه الطريقة ستكسبون الجماهير وتضعفون

لموقف النذل للسنة وتهيئون عقول الجماهير لفكرة الدولة والتي ستستمح بها المرجعية بعد ان تفشل الفرصة الحالية للوحدة مع السنة في العراق .اننا نعدكم اننا سنتحرك على شخصيات شيعية كبيرة لتتبنى موضوع الدولة الشيعية وثقوا بان من سيدعو لها سترحب الجماهير الشيعية في العراق بطرحه هذا وسينقذ الشيعة في هذا البلد المنكوب من مصائبهم ونكباتهم كما سينقذ ااف المسيحيين واليزيديين وباقي الاقليات وهم الان يتلهفون لهكذا طرح ينصفهم ..فكونوا انتم من يدعو لها .

مجموعة من غيارى الشيعة

هذه رسالة ترى المستقبل المظلم والسفياني المجرم الذي سيذبحنا جميعا لان جيشنا سيقوده وزير سني وضباط،سنة كلهم داعشيون سفيانيون وان لم ينتموا ..ولاننا سنؤسس للسنة حرسا غير وطني من اموال الشيعة ليذبحونا به..ان امريكا تخطط لجعل العراق فيدراليا فيه اقليم سني واخر كردي ويبقى الشيعة فيه يصرفون على ذباحيهم فاي خزي واي عار في البقاء موحدين فيدراليا او باي صيغة اخرى معهم؟. انتم تعلمون ان تسعة وتسعين بالمئة من عشائر وشيوخ عشاير السنة في العراق هم مع داعش والسفياني فلا تتحملوا مسؤولية هذه الوحدة الاجرامية مع هؤلاء فان دماء الشيعة برقابكم..

لندع جميعا لتكوين دولة شيعية وليست فيدرالية .والسلام ختام .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here