كنوز ميديا / صحيفكشف مصدر مقرب من هيئة رئاسة البرلمان ، اليوم الخميس ، عن تورط قائد عمليات الانبار في حادثة الصقلاوية.على حد وصفه .

وقال المصدر ان ” التقرير الخاص بحادثة الصقلاوية الذي وصل من لجنة الأمن والدفاع الى هيئة رئاسة البرلمان حمل بنسبة كبيرة قائد عمليات الانبار الحالي ، رشيد فليح ، مسؤولية التقصير المتعمد في حادثة الصقلاوية وهذا ما سيعلن امام اعضاء البرلمان خلال جلسة علنية خلال الأيام المقبلة “.

وتابع المصدر ، ان ” التقرير تضمن الكشف عن اسماء المتورطين من القيادات الامنية الواقعة في قاطع عمليات حادثة الصقلاوية وهم من كبار الضباط المعروفين في محافظة الانبار وعلى اثر ذلك  تضمن  التقرير توصية من اللجنة الفرعية الخاصة بحادثة الصقلاوية المشكلة في لجنة الامن والدفاع بضرورة  إحالة  المتورطين الى القضاء العراقي لينالوا جزاءهم العادل ومنهم قائد عمليات الانبار الحالي”.

مختتما تصريحه بالقول  ان هناك ” محاولات من بعض الاطراف السياسية القريبة من رئيس الحكومة السابق  للحيلولة من دون اعلان    نتائج التحقيقات من خلال ادعائهم بأن  ذلك سيؤثر على الوضع الراهن  الذي يشهد تأزما وعلى جميع الصعد “.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here