كنوز ميديا – بابل /

أفاد مصدر في شرطة محافظة بابل، الجمعة، بأن وزير الداخلية محمد الغبان والامين العام لمنظمة بدر هادي العامري قادا العمليات الامنية لتحرير ناحية جرف الصخر شمالي بابل من مسلحي “داعش”، فيما اشار إلى أن 100 مسلح سلموا أنفسهم للقوات الأمنية.

 

وقال المصدر في تصريح صحفي “، إن “العمليات الامنية التي جرت اليوم لتحرير ناحية جرف الصخر، شمالي بابل، من مسلحي داعش تمت بقيادة وزير الداخلية محمد الغبان والامين العام لمنظمة بدر هادي العامري”.

 

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “100 مسلح من داعش سلموا أنفسهم للقوات الأمنية، بعد تحرير مركز شرطة ناحية الجرف”.

 

وكان المستشار الإعلامي لوزارة الدفاع العراقية الفريق محمد العسكري أعلن، اليوم الجمعة، عن تمكن الجيش العراقي وبمساندة الحشد الشعبي من استعادة السيطرة الكاملة على ناحية جرف الصخر ومنطقة الرويعية شمالي بابل.

 

وكان مصدر في قيادة عمليات بابل أفاد، اليوم الجمعة، بأن القوات الامنية بمساندة الحشد الشعبي تحاصر مسلحي “داعش” داخل مبنى مركز شرطة ناحية الجرف، مبينا أن اشتباكات عنيفة تجري حاليا لتطهير المركز.

 

وكان مصدر في الامن الوطني أفاد، اليوم الجمعة، بأن عشرات العناصر من تنظيم “داعش” سقطوا بين قتيل وجريح وتدمير 28 عجلة مسلحة للتنظيم، باشتباكات عنيفة مع القوات الامنية في مركز ناحية جرف الصخر شمالي بابل.

 

وافاد مصدر في قيادة عمليات بابل، في وقت سابق من اليوم الجمعة، بأن قوات الجيش بمساندة الحشد الشعبي تمكنت من دخول مركز ناحية جرف الصخر، شمالي المحافظة من محور واحد، مشيرا الى ان تلك القوات لاقت مقاومة كبيرة من المحور الشمالي لمركز الجرف، فيما أوضح التلفزيون الرسمي أن قوات الجيش تتقدم الى مركز الناحية من أربعة محاور.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here