كنوز ميديا / بغداد – أكدت النائبة عن اتحاد القوى انتصار الجبوري، الخميس، أن قادة سُنّة العراق لم يتعرضوا الى ضغوط أمريكية لدخول قوات أجنبية برية الى العراق للقضاء على “داعش”، لان الجيش العراقي غير قادر لوحده.

وقالت الجبوري في تصريح انه “لا وجود لضغوطات من الجانب الأمريكي على قادة السُنّة في المناطق الغربية لدخول قوات برية أمريكية واجنبية للعراق بحجة التصدي لداعش”، مؤكدة أن “القادة في المناطق الغربية قريبون من موقع الحدث ويعلمون ان القوات الامنية العراقية لا يمكن لها القضاء على داعش”.

وأضافت أن “القضاء على داعش يتطلب جهدا دوليا مع القوات العراقية، لذا يجب طلب المساعدة الامريكية سواء كانت قوات برية ام غيرها”، مشيرة الى أن “الطيران الأمريكي لوحده غير كافٍ لدحر داعش في العراق”.

وشددت الجبوري على “أهمية التنسيق المشترك بين القوات العراقية والأمريكية والكردية والتحالف الدولي ايضا، لذلك طلب القادة في المنطقة الغربية بدخول قوات أمريكية للعراق للقضاء على داعش، لان الجيش العراقي غير قادر لوحده”.

وأوضحت أن “قادة الانبار ذهبوا للسفارة الامريكية وقدموا طلبا لدخول قوات برية للعراق في الانبار فقط، وكذلك قبل ايام اجتمع قادة تحالف القوى مع رئيس البرلمان وتم الاتفاق على تقديم طلب بهذا الشأن ايضا”.

وكشف مجلس محافظة الأنبار، غربي العراق، في وقت سابق، عن طلب رسمي سيتقدم به للبرلمان العراقي، يقترح على واشنطن إرسال قوات برية أميركية إلى المحافظة لمقاتلة “داعش”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here