كنوز ميديا/ نينوى – كشف النائب عن تحالف القوى العراقية احمد مدلول الجربا، الخميس، ان تنظيم (داعش) اقدم على مصادرة منزل اشقائه في منطقة موصل الجديدة، فيما اكد ان التنظيم يسعى بهذه الخطوة لاسكات الاصوات الوطنية التي فضحت جرائمه.

وقال الجربا في بيان تلقت (كنوز ميديا) نسخة منه، إن “الدواعش كرروا امس فعلتهم الرخيصة التي اقدموا عليها في السادس من حزيران الماضي حين قاموا بمصادرة ممتلكات منزلي النائب وتفجيره مع مضيف والدي الشيخ مدلول الجربا”، مبينا ان “الارهابيين عادوا مرة اخرى وعمدوا على مصادرة منزل اشقائي في منطقة موصل الجديدة وضمه لما يسمى بيت المال لهذا التنظيم”.

واضاف ان “استهداف وتفجير ومصادرة الدواعش لممتلكات اشقائي هو دليل افلاسهم”، مشيرا الى ان “ذلك لن يثني تلك الاصوات عن ايصال رسالتها لكل العالم التي تكشف همجية وجرائم هذا التنظيم الارهابي بحق ابناء الشعب العراقي”.

واوضح الجربا ان “اموالنا وعقاراتنا ليست اغلى او افضل من دماء اهلنا في الموصل المغتصبة ولا أفضل من دماء الاشراف في هذا البلد التي تسفك في كل يوم بدم بارد وبدون وجه حق على ايدي الجماعات الارهابية والمجرمة”.

يشار الى ان” تنظيم “داعش” قام بمصادرة ممتلكات منزل النائب الجربا وتفجيره مع مضيف والده الشيخ مدلول الجربا في مدينة الموصل في منتصف شهر حزيران الماضي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here