نفى النجم السوري سامر المصري شائعة وفاته في العاصمة السورية دمشق، وأكد انها تندرج ضمن الأخبار المفبركة والمؤذية والتي تهدف إلى تشويه صورة سوريا الجميلة وأهلها.

وعلى الفور كتب المصري على صفحته عبر “الفايسبوك”: “الخبر الذي انتشر على الفايسبوك عن مقتلي في سوريا خبر كاذب وهو من ضمن حالة الفوضى والعبثية التي تحيط بالمواطن السوري… ويعبّر عن ثقافة العنف التي تربّى عليها من يستحق الشفقة”. يذكر أن سامر مستقر منذ فترة في الإمارات ولم يزر دمشق منذ فترة طويلة.

*88*

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here