كنوز ميديا/ بغداد – طالب النائب المستقل عبد الهادي الحكيم، بتشكيل اربع فرق عسكرية لحماية العتبات المقدسة في النجف الاشرف وكربلاء المقدسة والكاظمية وسامراء، مؤكدا إن امن العتبات المقدسة هو امن للعراق جميعا .

وقال النائب الحكيم في بيان تلقت (كنوز ميديا) نسخة منه اليوم، انه لابد من ” تشديد الحراسة الأمنية والشعبية من المتطوعين على العتبات المقدسة في النجف الاشرف وكربلاء والكاظمية وسامراء والمساجد والحسينيات والمواكب بمناسبة قرب حلول شهر محرم الحرام “.

وشدد على ” ضرورة اليقظة والحذر من عمليات إرهابية في شهر محرم “، داعيا إلى ” اخذ الحيطة الأمنية اللازمة حكوميا وشعبيا تجاه مخططات الإرهابيين التي تختار الأماكن المقدسة لتهييج المشاعر وبث الرسائل الدموية وسط اجواء الاستعداد لمحرم الحرام وذكرى عاشوراء الإمام الحسين (عليه السلام) عند شيعة اهل البيت “.

وطالب النائب الحكيم بـ ” تشكيل أربع فرق عسكرية عاجلا لحماية العتبات المقدسة للنجف وكربلاء والكاظمية وسامراء من متطوعي الحشد الشعبي المستقلين وتجهيزهم بالسلاح اللازم والمستحقات المالية وتدريبهم تدريب قوات النخبة “.

ولفت إلى إن ” أمن العتبات المقدسة هو أمن للعراق جميعا و أي اعتداء غاشم عليها سيفجر الوضع الأمني في العراق كله وحمايتها حماية للأمن الوطني كله ولان تفجير العتبة العسكرية في سامراء وما جرت من حرب أهلية ليست ببعيدة عنا فالمطلوب اخذ الحيطة والحذر بالتزامن مع وضع الخطط الناجعة لذلك “.

وشهدت محافظة كربلاء المقدسة امس الاثنين، انفجار اربع سيارات مفخخة الاولى في منطقة حي الحسين ، وسيارتان مفخختان انفجرتا بالقرب من باب طويريج في كربلاء المقدسة ، فيما انفجرت الرابعة في سيطرة الوند ، ما اسفر عن استشهاد واصابة اكثر من (37) مدنيا .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here