كنوز ميديا – متابعة

اكد عضو مجلس محافظة المثنى عمار ال غريب، الاحد، ان المثنى ستكون ضمن المحافظات المنتجة للنفط مطلع العام المقبل.

 

وقال ال غريب ان هناك شركتان نفطيتان فرنسية وصينية تنفذان في رقعتين جغرافيتين اعمال استكشافية، احدهما مشتركة مابين محافظة المثنى والناصرية حيث بلغ نسبة العمل فيه مايقارب 73 % من نسبة انجاز العمل”.

 

واضاف ال غريب ان “الرقعة الثانية محاذية لمحافظة النجف بالقرب من قضاء سلمان”، مبينا ان الشركات اكتشفت حتى الان ثلاثة حقول نفطية في هاتيين المنطقتين بالاضافة ان الشركتان النفطيتان تعملان في هذه المناطق قبل ستة اشهر وقد انتهت من المرحلة الاولى من التنقيب والاستكشاف.

 

واوضح ال غريب ان المثنى ستكون من المحافظات المنتجة للنفط مطلع العام المقبل مما يجعلها من المحافظات المعتمد عليها بسبب الانتاج النفطي الذي ستضخه المحافظة بواقع (200) الف برميل نفط يومياً.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here