متابعة/ كنوز ميديا- يخاطب فيلم “يوم الحشر” (رستاخيز) العالمين الإسلامي والغربي عن ثورة الإمام الحسين(عليه السلام)،حسب ما قال مخرج الفلم الإيراني أحمد رضا درويش علی.

ويدور الفيلم حول قصة بكير بن الحر بن يزيد الرياحي الذي كان أبوه في صفوف عبيدالله بن زياد إلا أنه إلتحق بصفوف الإمام الحسين(ع) عقب حدوث ثورة روحية في نفسه واستشهد إلی جانب إبنه في كربلاء.

ويشارك نخبة من نجوم الدراما العربية في هذا الفيلم الذي يتناول حقبة زمنية تمتد من موت معاوية بن أبي سفيان وحتى إستشهاد الإمام الحسين بن علي (عليهما السلام) يوم العاشر من شهر محرم الحرام عام 61 للهجرة.

ومن أبرز النجوم العرب الذين شاركوا في هذا العمل التاريخي الضخم، الفنان السوري جمال سليمان وطلحت حمدي ورضوان عقيلي وفواز سرور، ومن العراق الفنان جواد الشكرجي ومن الكويت داوود حسين ومن لبنان فادي إبراهيم.

وشارك من إيران في الفيلم نخبة من النجوم في مقدمهم بوریا بورسرخ وحسن بورشیرازي وفرهاد قائمیان وبابك حمیدیان وبهادر زماني وأنوشیروان أرجمند وعلي جاویدفر وأنوش معظمي وحمید جدیدي ومیرطاهر مظلومي وشقایق فراهاني ومهتاب ?رامتي ولیلى بلو?ات وزهرة حمیدي وسروش كودرزي وبرویز بورحسیني.

وأنهى مخرج العمل أحمد رضا درويش دبلجة الفيلم للغة العربية، في العاصمة اللبنانية بيروت.

وبما أنه من المقرر أن يعرض هذا الفيلم في إيران وصالات السينما العالمية في آن واحد، فقد بدأ العمل على دبلجته في العام الماضي إلى عدة لغات وكان أولها العربية التي انتهت بلبنان مؤخرا.

يذكر أن ” فيلم “يوم الحشر” والذي تمت عملياته الفنية في أفضل استديوهات لندن وبأيدي حرفيي سيدبلج فيما بعد إلى اللغة الإنجليزية، وكما سيعمل الفريق المنتج للفيلم على دبلجته وترجمته للغات أخرى.ss

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here