كنوز ميديا _   اعلن محافظ بابل صادق السلطاني، الاثنين، عن تحرير الطريق الصحراوي الرابط بين ناحية جرف الصخر في المحافظة وعامرية الفلوجة التابعة لمحافظة الانبار بالكامل، مبينا ان هذا الطريق يعد من اهم طرق امداد عصابات “داعش” في جرف الصخر.

وقال السلطاني في تصريح صحفي إن “القوات الأمنية تمكنت، فجر اليوم، من تحرير الطريق الصحراوي الرابط بين ناحية جرف الصخر في المحافظة وعامرية الفلوجة التابعة لمحافظة الانبار بالكامل من عصابات داعش الإرهابية”، مبينا أن “هذا الطريق يعد من أهم طرق إمداد العصابات الإجرامية”.

وأضاف السلطاني، أن “الجماعات الإرهابية كانت تتخذ هذا الطريق ممرا لإمداد عناصرها بالأسلحة والعتاد في ناحية جرف الصخر”، مشيرا الى أن “تحريره جاء بمشاركة صنوف القوات الأمنية المدعومة بالحشد الشعبي”.

وتابع السلطاني، أن “تحرير مركز ناحية جرف الصخر هي مسألة وقت لا أكثر”.

يذكر أن مناطق شمال بابل تشهد عمليات عسكرية مستمرة كونها تعد ملاذات لمسلحين يشكلون خطراً على محافظات وسط وجنوب العراق بحسب المسؤولين الأمنيين، وذلك تزامنا مع تواصل العمليات العسكرية الأمنية لطرد تنظيم “داعش” من المناطق التي ينتشر فيها.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here