كنوز ميديا _  استقبل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري صباح اليوم الأحد وزير الدفاع الجديد خالد العبيدي.

وذكر بيان لرئاسة المجلس ان “الجبوري وصف خلال استقباله العبيدي اكتمال الكابينة الحكومية بأنه خطوة مهمة في طريق ادارة البلاد، موضحا ان المرحلة المقبلة بحاجة الى تكاتف الجهود وتضافرها للوصول بالبلد الى بر الأمان”.

واضاف الجبوري بحسب البيان ان “العراق يقف اليوم على اعتاب مرحلة حاسمة وهامة في تأريخه تتمثل باستئصال شوكة الإرهاب وإعادة الأمن والاستقرار لربوعه وحماية أبنائه, “مشددا على” ضرورة تقديم جميع اشكال الدعم والمساندة للوزارة وإدارتها الجديدة بغية تحقيق تلك الأهداف”.

وأشار البيان الى ان “رئيس مجلس النواب قدم خلال اللقاء تهانيه للعبيدي بنيله ثقة اعضاء مجلس النواب, مؤكدا ان المجلس لن يتوانى في دعم الوزارة لأجل انجاح عملها وبما يحقق تطلعات العراقيين وآمالهم”.

وكان مجلس النواب قد صوت في جلسته أمس السبت على منح الثقة للوزراء الكرد وللنائب محمد سالم الغبان بمنصب وزير الداخلية والنائب المرشح عن اتحاد القوى العراقية خالد العبيدي لحقيبة الدفاع لتنتهي بذلك تسمية وزيرين للمنصبين شغلا بالوكالة لاكثر من اربع سنوات.

وقال العبيدي أمس في أول تصريح له بعد تسميته للمنصب ان “من أولويات عملنا هو ما يفكر به المواطن في مكافحة الارهاب بالدرجة الاولى وثم محاربة الفساد في وزارة الدفاع واعادة بناء جيش يكون صمام امام للعراقيين أجمع”.

وأضاف “هذه اهداف رئيسة وتتشعب منها كثير من الامور”معربا عن أمله بان” نكون قادرين على تحقيق شيء للعراقيين”مشيرا الى انه “ومهما كانت التحديات والملفات الشائكة يمكن التغلب عليها اذا كانت هناك ارادة قوية وأيادي نظيفة”.

مما تجدر الاشارة اليه ان  خالد متعب ياسين العبيدي، من مواليد مدينة الموصل. وكان  ضابطا في الجيش ألعراقي

العمل السابق  كما عمل استاذا جامعيا قبل انتخابه نائبا في البرلمان العراقي

يحمل العبيدي شهادة ماجستير هندسة / 1984 وماجستير علوم عسكرية / 1998 و دكتوراه علوم سياسية / 2011 يجيد أللغات العربية والانكليزية والروسية والصربية.

بعد دراسته الاعدادية عام 1978 سافر مباشرة لدراسة الهندسة / اختصاص هندسة الطائرات في اكادمية الهندسة الجوية في يوغسلافيا ( سابقا ) وحصل على شهادة البكلوريوس 1982 ثم اكمل دراسته العليا في جامعة بلغراد وحصل على شهادة الماجستير في هندسة علوم الفضاء اختصاص / ديناميكية الهواء 1984.

بعد ان اتم دراسته العليا 1984 عاد الى العراق وعمل في القوة الجوية في مجال اختصاصه هندسة هياكل طائرات و المحركات التوربينية حتى نهاية خدمته عام 2003 .

شارك في جميع الدورات التأهيلية داخل وخارج العراق في مجال الهندسة الميكانيكية مما اهله ان يعمل في القوة الجوية 1985-1986 .

التحق بدورة الاركان المشتركة 1996 في كلية الاركان العراقية وبعد اكمال الدراسة منها حصل على شهادة الماجستير/في العلوم العسكرية 1998 وكان تسلسله الاول على الدورة .

في عام 2007 تم اعادة تعيينه على ملاك وزارة التعليم العالي / هيئة التعليم التقني / المعهد التقني موصل. انتهى

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here