كنوز ميديا
طالب النائب حيدر الملا، الأربعاء، بفتح تحقيق مع النائب إبراهيم الجعفري بشان التصريحات “اللامسؤولة” الخاصة بقضية وضع صور الرموز السياسية الأجنبية ببغداد، مؤكدا انه بدأ بجمع تواقيع بهدف تشكيل لجنة تحقيقية لها الغرض.

وقال الملا في بيان صدر عنه وتلقته كنوز ميديا ان “حرية الرأي كفلها الدستور العراقي ونحن نؤكد عليها ونرفض سياسية مصادرة الرأي الآخر واضطهاده بشتى السبل والوسائل”.

وأضاف الملا “عندما طالبنا بضرورة احترام السيادة الوطنية واحترام مراجعنا الدينية العظام في النجف الأشراف والأنبار وبقية المحافظات، ورفضنا ان تحتضن بغداد الحبيبة صوراً للخميني والخامنئي كونهما مارسا دورا سياسيا، وجدنا إزاء ذلك إرهابا فكريا بحقنا هدفه تكميم الأفواه وإرضاء الآخرين على حساب عراقيتنا”.

وجدد الملا استنكاره لـ”التصريحات اللامسؤولة التي صدرت من النائب إبراهيم الجعفري، والتي حاول من خلالها التهجم علينا وتحريف الحقائق وتغليب المصلحة الخارجية على حساب المصلحة الوطنية”، مؤكدا انه “بدء بجمع تواقيع من اجل تشكيل لجنة استنادا للمادة 83 من النظام الداخلي، للتحقيق بكل الأفعال والأقوال التي صدرت بشان موضوعنا في أهمية إزالة صور الشخصيات الأجنبية من شوارع بغداد”.

وشهدت جلسة البرلمان التي عقدت في (26 آب 2013)، مشادة بالأيدي بين النائب عن التحالف الوطني كاظم الصيادي والنائب عن القائمة العراقية حيدر الملا، على خلفية مطالبة الأخير برفع صور روح الله الخميني (قائد الثورة الإسلامية الإيرانية) وعلي خامنئي (المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية)، من العاصمة بغداد، الامر الذي دفع برئاسة المجلس الى رفع الجلسة ليوم الثلاثاء المقبل.

فيما أعلنت رئاسة مجلس النواب عقب الاشتباك، تشكيل لجنة برئاسة إبراهيم الجعفري للتحقيق في ملابسات ما شهدته جلسة البرلمان، حيث طالب الجعفري النائب الملا بتقديم اعتذار لعموم المسلمين بخصوص تصريحاته الأخيرة التي “تمس” المرجعيات الدينية، فيما دعا رئاسة البرلمان إلى التحقيق مع الملا ليكون “عبرة” لمن يحاول المساس بالمرجعيات.

يشار إلى أن النائب حيدر الملا طالب، في (22 آب 2013)، رئيس الوزراء نوري المالكي برفع صور قائد الثورة الإسلامية الإيرانية روح الله الخميني، والمرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية علي خامنئي من شوارع العاصمة بغداد والمحافظات، معتبراً وجود هذه الصور يشكل “مساساً بالسيادة العراقية”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here