كنوز ميديا/ بغداد – اكد النائب عن ائتلاف المواطن حبيب الطرفي احالة مجزرة بادوش الى لجنتي الامن والدفاع وحقوق الانسان النيابيتين لكشف ملابساتها.

وقال الطرفي في تصريح اليوم ان” عصابات داعش الارهابية اعدمت نزلاء بادوش على حساب طائفي ، مبينا ان هذه الجريمة لاتقل اهمية عن مجزرة سبايكر ومجازر اخرى ارتكبتها تلك العصابات”.

واضاف تم” احالة ملف مجزرة بادوش الى لجنتي حقوق الانسان ولجنة الامن والدفاع النيابيتين ؛ لكشف ملابساتها ومحاسبة المتورطين بها”.

وعبر الطرفي عن امله ان” تكشف اللجان المسؤولة الملابسات الحقيقية لمجزرة بادوش من اجل المطالبة بحقوق المغدورين” .

وأعلنت وزارة العدل في وقت سابق عن تشكيل لجنة لتدوين إفادات الناجين من مجزرة قتل نزلاء سجن بادوش بهدف إقامة دعوى جزائية بحق المتهمين .

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة حيدر السعدي إن “اللجنة المذكورة ستتولى تدوين إفادات النزلاء الناجين بشأن جريمة قتل نزلاء سجن بادوش ، وحصرهم في قوائم خاصة لمعرفة أعدادهم والاستماع لشهادة كل من تتوفر لديه معلومات عنها” .

وأضاف السعدي أن “الهدف من اعداد تقارير خاصة عن جريمة سجن بادوش إقامة دعوى جزائية بحق مرتكبيها أمام المحاكم الوطنية، إضافة إلى تعريف الرأي العام المحلي والدولي ببشاعتها ، كونها جريمة من جرائم الإبادة الجماعية ، مبيناً ان اللجنة برئاسة مستشار من مجلس شورى الدولة ، وتضم في عضويتها مدير عام دائرة الإصلاح العراقية ، ومدير عام الدائرة القانونية ، ومدير عام دائرة العلاقات العدلية ، ومدير قسم حقوق الإنسان ، ومدير قسم الإعلام”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here