كنوز ميديا _ كان التحول الكبير في خط وسط برشلونة  ظاهرا بتواجد الكرواتي إيفان راكيتيتش لاعب الوسط الذي تعاقد معه النادي الكتالوني من إشبيلية الإسباني في فترة الانتقالات الصيفية في الوقت الذي أنسحب فيه ريال مدريد من الصفقة وهو العامل الذي يعتمد عليه لويس إنريكي المدير الفني للفريق في مواجه ماركو فيراني نجم وسط باريس سان جيرمان حي يتقابل الفريقين اليوم في الجولة الثانية من مباريات دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

 

رحلة راكيتيتش في التألق مع برشلونة بدأت منذ بداية في فترة الإعداد حيث أتضح بأن النجم الكراوتي ربما يتغلب على لوكا مودريتش مواطنه في المنتخب الكرواتي وريال مدريد الإسباني.

 

التحول في خط وسط برشلونة ظهر من خلال التحركات السريعة من اللاعب في الدفاع والهجوم ففي الوقت الذي يمكن ان تراه في الخلف يدافع إلى جوار بيكيه وماثيو وماسكيرانو يكون متقدما مع ميسي ونيمار ويدعمهم في التمريرات الدقيقة التي تقربهما من المرمى.

 

وأمتد الأمر إلى تسجيل الأهداف حيث كان اللاعب متواجدا ضمن قائمة اللاعبين الذين سجلوا امام غرناطة بعد رأسية رائعة منه كما سجل اللاعب ذاته أمام ليفانتي من تسديدة قوية بلغت سرعتها 91 كيلو متر في الساعة لذا فستكوت سيطرة راكيتيتش على وسط الملعب في مباراة باريس سان جيرمان تحدي جديد يضاف إلى قائمة انجازاته هذا الموسم حيث ان النادي الفرنسي يعد الأقوى ضمن المجموعة التي يلعب فيها برشلونة وحسم وسط الملعب لصالح البلوجرانا سيسهل من استثمار الغيابات التي النادي الباريسي خاص في الدفاع والهجوم.

 

 

وفي المقابل فإن الإيطالي ماركو فيراتي يحمل على عاتقه الكثير من المسئوليات الكبيرة خاصة أن مدافع الفريق البرازيلي تياجو سيلفا لن يشترك في المباراة لإصابته كما سيغيب في الهجوم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والأرجنتيني إزكويل لافيتزي.

 

ويتميز فيراتي بانطلاقاته القوية والتسديدات والارتداد من الدفاع إلى الهجوم وفي ظل النقص العددي الذي يعاني منه أبناء الأمراء سيكون لفيراتي دور كبير على الصعيدين.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here