كنوز ميديا – متابعة /

كشف محلل عسكري أمريكي، عن إن الهجوم الذي ينفذه تنظيم “داعش” على كوباني ، يهدف إلى فتح الباب أمام تسهيل تدفق المسلحين الأجانب عبر الحدود نظرا لقربها من تركيا، مضيفا أن دور أنقرة حاليا لا يتجاوز الرد على النيران التي تتساقط على أراضيها.

 

وقال العقيد المتقاعد جيمس ريس، لـ CNN، ردا على سؤال حول أهمية كوباني بالنسبة لداعش: “من بين الأمور المهمة موقع المدينة المجاور للحدود التركية، ما يسمح لهم باستيعاب المزيد من المقاتلين الأجانب الذين يتدفقون عبر الحدود للانضمام إلى التنظيم.”

 

وحول الدور التركي قال ريس: “بالنسبة لتركيا، فعندما يقوم عناصر داعش بإطلاق النار وتقع طلقات بشكل غير متعمد على الجانب التركي من الحدود سيقوم الجيش التركي، وفق قواعد الاشتباك المطبقة لديه، بالرد على مصادر النيران، وهذا كل شيء.”

 

يشار إلى أن الجيش التركي لم يقم بأي تحرك حتى الآن تجاه داعش باعتبار أن أنقرة لم تشارك بعد بالتحالف الدولي القائم ضد التنظيم، وما يحصل حاليا يقتصر على قيام الجيش التركي بالرد على مصادر النيران بالمثل لدى تعرض الأراضي التركية للقصف.

 

 

 

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here