كنوز ميديا _ تأهل منتخب كوريا الشمالية الى المباراة النهائية لمسابقة كرة القدم للرجال في دورة الالعاب الاولمبية السابعة عشرة في اينشيون بكوريا الجنوبية بفوزه على نظيره العراقي 1-صفر بعد التمديد اليوم الثلاثاء.

• بالفيديو | العبادي : نسبة عمليات القصف الجوي ازدادت بنحو 20 %  _  أضــغــط هــنــا
•  بالفيديو | هكذا نجا “أحمد عبد الرضا” من معسكر الصقلاوية _  أضــغــط هــنــا

وسجل ايل غوان جونغ هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 95.

وتلتقي كوريا الشمالية في النهائي الخميس المقبل مع جارتها الجنوبية او تايلاند.

وكان منتخب العراق قدم عروضا جيدة في هذه الدورة خلافا لمباراة اليوم، وقد حقق الفوز على اليابان والكويت ونيبال في الدور الاول، ثم على طاجيكستان في ثمن النهائي، وعلى السعودية بسهولة 3-صفر في نصف النهائي.

واجتازت كوريا الشمالية الامارات حاملة فضية غوانغجو بهدف لجونغ نفسه في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

وكان هذا الجيل من اللاعبين في المنتخب الاولمبي العراقي المشارك في اينشيون حل رابعا في كأس العالم الاخيرة دون 20 عاما في تركيا، وثانيا خلف كوريا الجنوبية في كأس اسيا دون 19 عاما، وتوج بطلا لكأس اسيا للمنتخبات الاولمبية في سلطنة عمان قبل اشهر.

وسبق ان تذوق العراق طعم الذهب في مسابقة كرة القدم عندما احرز اللقب في اسياد نيودلهي عام 1982 على حساب الكويت بقيادة المدرب الراحل عمو بابا، كما وصل الى المباراة النهائية في اسياد الدوحة 2006 قبل ان يخسر امام اصحاب الارض باشراف المدرب يحيى علوان.

وانطلق الشوط الاول على وقع هجمة خطرة للعراق كاد يفتتح منها التسجيل عندما تلقى يونس محمود كرة عالية وحاول اكمالها في الشباك من مسافة قريبة لكن احد المدافعين ابعدها الى ركنية في اللحظة المناسبة (3).

وحصل المنتخب الكوري الشمالي على فرصة حين سار هيو تشول ري بالكرة قبل ان يسددها بيسراه قريبة من القائم الايمن لمرمى الحارس مصطفى الشعباني(15).

وغلبت الخشونة على اداء الطرفين خصوصا الكوريين ما ادى الى ندرة في الهجمات المنسقة التي تشكل خطرا على المرمى.

وكانت محاولة لامجد كلف في الدقيقة 26 حين اطلق كرة قوية بيسراه اضطر الحارس الى ابعادها بقبضتيه الى ركنية.

وعانى اللاعبون العراقيون من التدخلات العنيفة للكوريين في بداية الشوط الثاني، ما حد من تحركاتهم وخطورتهم على المرمى.

وحاول علي عدنان بكرة من بعيد لكنها مرت عالية عن المرمى (54)، لكن اخطر فرص المباراة كانت من الناحية الكورية اثر ركلة ركنية من الجهة اليسرى وصلت منها الكرة الى الجهة المقابلة حيث المتابع ايل غوانغ يون فاكملها بالشباك الجانبي (59).

ومالت الافضلية للكوريين، فسدد كيون جين سو كرة الى يمين المرمى (62)، وتطاول كوانغ ريونغ باك لكرة عالية برأسه ذهبت فوق المرمى (65)، ثم اصاب باك نفسه العارضة العراقية من ركلة حرة نفذت بشكل رائع (70).

وتحرك العراقيون لدقائق بحثا عن التسجيل من دون جدوى، لتتجه المباراة الى شوطين اضافيين برغم الفرصة الخطرة للكوريين اثر هجمة مرتدة وكرة عالية خلف المدافعين وصلت الى اين غوان جونغ داخل المنطقة لكنها تحولت الى ركنية في الوقت بدل الضائع.

وافلت مرمى العراق من هدف مع انطلاق الشوط الاضافي الاول مباشرة اثر كرة من الجهة اليسرى تابعها كوانغ كو عالية قليلا عن العارضة.

ونجح الكوريون في هز الشباك من ركلة حرة على حافة المنطقة انبرى لها اين غوان جونغ فارسل كرة رائعة استقرت في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس الذي لم يحرك لها ساكنا (95).

وطرد جونغ بعد دقائق لنيله الانذار الثاني.

وسنحت فرصة ذهبية لامجد كلف لادراك التعادل حين تلقى كرة داخل المنقطة فحاور مدافعا وارسلها برعونة بجانب القائم الايمن (100)، ثم سدد سيف سلمان كرة اخرى مرت بمحاذاة القائم الايسر (102).

وضغط العراق في الشوط الاضافي الثاني لادراك التعادل وفرض ركلات الترجيح، وكاد يونس محمود يفعلها بكرة رأسية لامست القائم الايسر (112).

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here