في خبر نشرته كل من جريدة ماركا و الأس اكدتا فيه أن نجم برشلونة ليونل ميسي لن يبدا مباراة الغد أمام الكالديرون كأساسي.

و كان ميسي قد غاب بسبب الإصابة لمدة شهرين تقريباً و عاد في مباراة خيتافي الأخيرة و شارك في 20 دقيقة تالق فيها بتسجيله هدفين .

و مع عودة كل نجوم البلاوغرانا، مارتينو لديه اختيار صعب في إسقاط اثنين من الشخصيات البارزة على مقاعد البدلاء وفي خط الهجوم لديه العديد من الاحتمالات التي يمكن تشكيلها من قبل نيمار، اليكسيس، بيدرو، على الرغم من أن هناك امكانية ان يضع سيسك في مركز المهاجم الوهمي ، الذي لن يجد له مكاناً في منتصف مع تشافي وانييستا وبوسكيتس.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here