كنوز ميديا / البصرة – أكد القنصل الإيراني العام في محافظة البصرة حميد رضا مختص آبادي، الاثنين، أن الحكومة الإيرانية لم ترفض طلبا للحكومة العراقية ضمن إطار دعمها لمكافحة “الإرهاب”، فيما أبدى عدم ثقة طهران بالتحالف الدولي ضد تنظيم “داعش” لوجود دول مشاركة فيه متهمة بدعم “الإرهاب”.

وقال آبادي خلال مؤتمر صحافي عقده، اليوم، في مقر القنصلية بالبصرة إن “المنطقة بأسرها تمر بظروف حساسة وخطيرة لوجود تيار تكفيري إرهابي يرتكب جرائم باسم الإسلام في العراق وسوريا ولبنان، وما يؤسف له أن بعض الدول تدعم الإرهاب، ونفس تلك الدول تدعي محاربة الإرهاب”، مبينا أن “التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ليس لنا ثقة به لأنه يضم دولا متهمة بإيجاد داعش ودعم الإرهاب”.

وأكد آبادي أن “الحكومة الإيرانية نفذت حتى الآن جميع طلبات الحكومة العراقية ضمن إطار دعمها ضد الإرهاب”، مضيفا أن “أي طلب تقدمه الحكومة العراقية سوف نسعى لتلبيته، ولو طلبت منا تدريب القوات العراقية فلن نرفض ذلك”.

وأشار الى أن “الحكومة الإيرانية تأمل من نظيرتها العراقية تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين بما يعود بالنفع والفائدة على الشعبين”، لافتا الى أن “هذه الرغبة لمسناها في تصريحات رئيس الوزراء حيدر العبادي”.

يذكر أن الولايات المتحدة لجأت الى تشكيل تحالف دولي بقيادتها لمواجهة تنظيم “داعش” في العراق وسوريا، ويضم التحالف دولا عربية منها السعودية والإمارات، وقد أبدت الحكومة العراقية ترحيبها بتشكيل االتحالف، وكذلك تأييدها للغارات التي استهدفت عناصر التنظيم داخل الأراضي العراقية، إلا أنها أكدت في أكثر من مناسبة عدم حاجتها الى تدخل عسكري ميداني خارجي، كما أعلنت رفضها المسبق لإنشاء قواعد عسكرية أجنبية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here