كنوز ميديا / اربيل

أكد الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، الاثنين، أن قياديا كرديا في تنظيم “داعش” يدعى أبو أنس الكردي وأربعة أمراء آخرين و50 مسلحا قتلوا بقصف جوي جنوب الموصل يوم أمس، مبينا أن القيادي من أهالي مدينة حلبجة والتحق بالتنظيم خلال الفترة الماضية.

 

وقال مسؤول إعلام الحزب في الموصل سعيد مموزيني في تصريح صحفي  إن “القيادي الكردي في تنظيم داعش الملقب بأبي أنس الكردي قتل مع أربعة أمراء آخرين جراء هجوم جوي جنوب الموصل”، مشيرا الى أن “نحو 50 مسلحا آخرين قتلوا في ذلك الهجوم”.

وأضاف مموزيني أن “الكردي من أهالي مدينة حلبجة الكردية والتحق بصفوف داعش خلال الفترة الماضية”.

 

وكان مصدر أمني في محافظة نينوى أفاد، أمس الأحد (28 أيلول 2014)، بأن 30 مسلحا من عناصر “داعش” قتلوا بينهم مسؤول الجناح العسكري للتنظيم ويدعى أبو أنس الكردي، وأربعة قادة يحملون جنسيات عربية، بقصف طائرة أميركية مسيرة جنوب شرق الموصل.

 

وكشفت وزارة أوقاف إقليم كردستان، في (7 أيلول 2014)، عن وجود أكثر من 400 كردي يحاربون بصفوف “داعش”، مبينة أن التنظيم أعدم 18 مسلحا منهم بينهم خمسة بتهمة الخيانة.

 

وأعلنت مديرية اسايش محافظة السليمانية، في (2 كانون الاول 2013)، إحالة 16 شابا كرديا للقضاء بسبب انضمامهم لجماعات إسلامية مسلحة في سوريا، مؤكدة أن 63 شابا من أهالي المحافظة يقاتلون في صفوف تلك الجماعات.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here