خاص / كنوز ميديا –

كشفت عضو مجلس محافظة بغداد فاطمة الحسني ان تأخير الموازنة يلقي بظلالة على اقرار الكثير من المشاريع الستراتيجية المهمة فيالعاصمة التي تحتاج مسألة اعداد الدراسات الاولية الى مبالغ متوقفة على اقرار الموازنة .

وقالت الحسني في تصريح لـ(كنوز ميديا ) ان الدوائر الخدمية والبلدية عملها مستمر ولكن هناك الكثير من مشاريع التطوير تلكأت بسبب تأخر اقرار الموازنة .

واضافت الحسني ان  هذا التأخير اثر على جميع القطاعات ومنها قطاع التربية في مسألة بناء المدارس وأعادة تأهيلها وهناك اكثر من 100 مدرسة هي في طور الانجاز تحتاج الى مبالغ مادية لتكون جاهزة لاستقبال الطلبة .

وطالبت الحسني مجلس النواب الاسراع في اقرار الموازنة ، لأن تاخيرها سيؤثر سلبا على المواطن وعلى تقديم الخدمات له”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here