كنوز ميديا – بغداد /

كشف ائتلاف الوطنية، الأحد، عن عزم زعيمه نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي زيارة عدد من دول الخليج والمنطقة ومن ضمنها ايران وتركيا بعد عيد الأضحى، فيما أكد أنه ليس لديه أي تحفظ على أي دول من دول المنطقة.

 

وقال النائب عن الائتلاف حسن شويرد في تصريح صحفي”، “نحن ائتلاف الوطنية ونائب رئيس الجمهورية اياد علاوي ليست لدينا أي تحفظ على أي دولة من دول المنطقة”، مشيرا الى أن “علاوي سيتوجه بعد عيد الاضحى لزيارة عدد من الدول ومن ضمنها ايران وتركيا وبعض دول الخليج والمنطقة بصفته نائبا لرئيس الجمهورية”.

وأضاف شويرد أن “زيارة علاوي لهذه الدول ستشهد بحث علاقات العراق معها والأوضاع السياسية والامنية في البلاد”، لافتا الى أن “هناك توجه من قبل علاوي لتوحيد الرؤى والعلاقات بين العراق ودول العالم”.

 

وكان رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي اعتبر، في (22 آب 2014)، أن تسمية حيدر العبادي رئيساً للحكومة يؤكد أن إيران لاعب مهم في المنطقة، وفيما أشار إلى أن تغيير الوجوه لا يعني أن العراق اخذ دوره في المنطقة، أكد حاجة البلاد إلى خارطة طريق واضحة.

 

وكان علاوي أكد، في (21 نيسان 2014)، أنه لا مانع من الانفتاح على ايران بشرط عدم التدخل بالشأن العراقي، فيما أعرب عن رفضه لـ”المحاصصة” في تشكيل الحكومة المقبلة.

 

ويعرف عن رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي انتقاداته المستمرة لايران، فيما يتهمها باستمرار بالتدخل بالشان العراقي، وانها “رفضت توليه رئاسة الوزراء”.

 

 

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here