كنوز ميديا / بغداد – كشفت مصادر برلمانية كردية,اليوم الاحد،  أن رئيس الوزراء حيدر العبادي اقترح تشكيل مجلس أعلى للسياسات الأمنية, على أن يضم المجلس الرئاسات العراقية الثلاث, الجمهورية والحكومة ورئاسة البرلمان, فضلا عن القيادات السياسية في العراق وذلك لضمان المشاركة في إدارة الملف الأمني.

 وذكرت مصادر في التحالف الكردستاني أن “رئيس الوزراء حيدر العبادي أطلع الكتل السياسية وقادة إقليم كردستان على تبنيه مقترحا بتشكيل المجلس الأعلى للسياسات الأمنية والذي يضم الرئاسات الثلاث والزعامات السياسية ورؤساء الكتل في العراق”.

 وأضافت المصادر أن “المجلس سيتولى إدارة ومتابعة الملف الأمني ورسم السياسات والإستراتيجية الأمنية في البلاد للمرحلة المقبلة و إعادة تقييم وهيكلة المؤسسة الأمنية والعسكرية والنهوض بواقعها لمواجهة التحديات الإرهابية”.

 وبحسب المصادر فان  المجلس الأعلى للسياسات الأمنية سيكون صاحب القرار الفصل والوحيد في إدارة الملفات والقضايا ذات الطابع الأمني, من خلال اتفاق القادة والزعامات السياسية.

 وحظي  مقترح رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بترحيب من قادة إقليم كردستان مع مؤشرات دعم إيجابية أبدتها المكونات الأخرى, بهدف بلورة التوجه نحو ولادة هذا المجلس الذي سيكون على غرار البنتاغون الأميركي كمركز لصياغة القرارات الأمنية.

1 تعليقك

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here